Une erreur est survenue dans ce gadget

vendredi 30 décembre 2011

Sarkozy's Moroccan New Year

French President Nicolas Sarkozy won't be spending New Year's Eve in France. He won't even be in Europe. The stealthy head of state was spotted "jetting out last night to Morocco to spend New Year’s with wife Carla Bruni and King Mohammed VI at the new royal palace in Marrakech." Sarkozy, Bruni, and their new French baby are guests "the king and his wife, Princess Lalla Salma and their two royal children" along with other friends and family members who are royal personages. Everyone's staying in "the new palace" which King Mohammed IV built just after taking the throne in 1999 and is quite proud of. According to a witness on the ground, the mere fact the king and his whole family (and the Sarkozys) are inside has led to widespread hoisting of "The Royal Standard of the King, the red flag with the green star in the center," which as of this morning is apparently "flying all over Marrakech, a sign the king and his family are in the new palace." And, again, the Sarkozys.
Source : theatlanticwire 

French President Nicolas Sarkozy was jetting out last night to Morocco to spend New Year’s with wife Carla Bruni and King Mohammed VI at the new royal palace in Marrakech. The king and his wife, Princess Lalla Salma, are hosting friends and family, including the Sarkozys and the king’s brother Prince Moulay Rachid. A source told us: “The Royal Standard of the King, the red flag with the green star in the center, is flying all over Marrakech, a sign the king and his family are in the new palace. Lots of people have arrived for New Year’s Eve. The king built the new palace soon after he was crowned in 1999. Carla Bruni and her baby daughter have been staying, and Sarkozy was expected to arrive from Paris last night.” Sarkozy and Mohammed VI are close trade partners and have been working together on building a high-speed rail line linking Tangiers with Casablanca. Another guest of the king is French actress Etchika Choureau Rheims, a close friend of the royal family who reportedly was once about to marry then-Crown Prince Hassan II — but their romance ended when he was proclaimed king of Morocco in 1961. A source told us, “Even though they didn’t marry . . . she is well loved, and she is treated like royalty all over Morocco.”

vendredi 2 décembre 2011

لص مُحترف يسطو على فيلا خالة الأميرة للا سلمى

اعتقلت أجهزة الأمن بمدينة سلا، نهاية الأسبوع الجاري، لصا، محترفا داهم فيلا في ملكية خالة الأميرة للا سلمى عقيلة الملك محمد السادس
وذكرت صحيفة “الصباح” أن اللص سطا على مجوهرات ثمينة من الفيلا الكائنة بحي السلام في سلا، إضافة إلى هاتفين محمولين، بعد أن هدد خالة الأميرة بسلاح أبيض

وتمكنت الأجهزة الأمنية من اعتقال الجاني الملقب بـ”النباتي” اعتمادا على تقنية التنصت الهاتفي، واعترف “النباتي” بما نسب إليه مشيرا إلى أنه باع الهاتف الثاني إلى شخص يقتني المسروقات

وتجري ذات الأجهزة أبحاثا مكثقة بهدف استرجاع الهاتف الثاني خصوصا وأن أهميته تكمن في طبيعة الأرقام الهاتفية التي يتضمنها وكشف مصدر مقرب من البحث أن تقنية تحديد مكان الهاتف الثاني عن بعد، بينت أنه في وضع إغلاق، ويرتقب كشف مكان وجوده بمجرد  تشغيله

هذا وأشارت الصحيفة ذاتها أن الأميرة للا سلمى كانت تتردد على مقر سكن خالتها بين الفينة والأخرى للاطمئنان عليها وصلة الرحم معها

jeudi 1 décembre 2011

لالة مريم تفتتح موروكو مول" ولالة سلمى وولي العهد يزورانه قبل الافتتاح وسلوى أخنوش "تهلات فالصحافة الأجنبية وما عقلاتش على لمغاربة

علمت "كود" أن الأميرة لالة مريم، أخت الملك محمد السادس ستفتتح، اليوم الخميس (فاتح دجنبر 2011)، على الساعة الثانية ظهرا المركز التجاري بالدار البيضاء "موروكو مول". وكانت الأميرة لالة سلمى رفقة ولي العهد الأمير مولاي الحسن، حسب مصدر ل"كود"، قد قاما، يوم الاثنين الماضي، بجولة على هذا المركز الذي تملكه سلوى أخنوش ومستثمرين آخرين.

ويتوقع أن يتم الافتتاح الرسمي  الذي سيغني فيه دجينيفر لوبيز وصديقها على الساعة السابعة مساء اليوم
 
وفي علاقة بالموضوع، اهتمت زوجة وزير الفلاحة، التي تعشق الظهور مع الأميرات، بشكل كبير بالصحافة الأجنبية، فبالإضافة إلى مصاريف النقل والإقامة قدمت لهم هدايا، وصفها أحدهم لـ"كود" بالثمينة، فيما اكتفت في لقاء مع الصحافة المغربية، بداية الأسبوع، بكلمة مقتضبة وهدية عبارة عن "ألبوم رقمي" حسب ما صرح به أحدهم لـ "كود". الصحافي قال إن طريقة تعامل سلوى أخنوش وفريق عملها كانت مذلة للصحافيين.

Blog Royal

Noblesse et Royautés